جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

أخر الأخبار

عربية ،

زهير مخلوف :ينفي تواصله مع جهات اجنبية

 شمس اليوم نيوز: 



نشرت تونس السياسية مقالا ذكرت ضمنه ان وزير الداخلية  وضع كل من النائبين المجمدين  زهير مخلوف و محمد صالح اللطيفي لمدة 40يوما قابلةللتجديد للاسباب التالية

 النائب المجمد زهير مخلوف : الاتصال و التواصل مع جهات أجنبية و تبادل معطيات من شأنها ان تمس بامن البلاد.

والنائب المجمد محمد صالح اللطيفي : الإنتماء إلى شبكة تعمل في التهريب على الحدود التونسية الجزائرية

وردا على اسباب وضعه تحت الاقامة الجبرية اوضح النائب المجمد زهير مخلوف إن  من يتم اتهامهم عادة بهكذا تهم اما انهم  تقلدوا  مناصب رسمية في الدولة او اشتغلوا كإطارات في جهاز المخابرات للدولة أو تصلهم مراسلات سرية لا يجوز البوح بها ..أما أنا  فناشط حقوقي بالاساس ونائب بالبرلمان وعضو لجنة الصداقة البرلمانية التونسية الايرانية منذ 2019 لا تصلني رسائل سرية ولم اشتغل في مؤسسة تخزن معلومات خاصة بالدولة أو سرية وكل المعطيات التي أناقشها في القنوات التلفزية الأجنبية متوفرة في الاعلام ويمكن أن يطلع عليها كل العالم، وليست سرا للدولة كما أن تبادل مقترحات قصد تطوير الديبلوماسية البرلمانية مع أي طرف كان إنما يندرج في إطار تمكين تونس من فرص اقتصادية واستثمارية مع هؤلاء خاصة إذا كانت لتونس علاقة بهذه الدول ولم تصنفها في خانة الدولة الممنوعة أو المُقاطعة  والإدعاء بأن ذلك من قبيل تبادل معطيات من شأنها ان تمس بأمن البلاد إنما هو هراء ووهم ومزايدة على الوطنيين الأحرار وتفاهة ما بعدها تفاهة.ولا تحتاج أن نوليها أهمية أو اهتماما لأنها جاءت لتصفية حسابات رخيصة. 

الوطنييون الأحرار لا يبيعون بلدهم للآخرين بل يبحثون عما يطور بلدانهم وينمي شعوبهم ويحافظون على سيادته الوطنية بالدم والروح. 

و يكفيني فخرا اني حافظت على أسرار الدولة التي أرادت  بن سدرين أن تخزّنها خارج البلد فمنعتها من ذلك وكشفت الفساد الحاصل و الأموال المهربة و المصادرة التي فرطت فيها بن سدرين ببضعة ملاليم كما واجهت وفضحت محاولة تهريب ارشيف الدولة التونسية وارشيف الرئاسة خارج تونس.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *