جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

أخر الأخبار

الشرق الاوسط،

اردوغان :تركيا عازمة على تسهيل المرحلة الشاقة التي يمر بها السودان

شمس اليوم نيوز :




 افاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن أنقرة عازمة على تسهيل المرحلة الشاقة التي يمر بها السودان عبر الوقوف بجانب شعبه الشقيق وحكومته.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده الخميس، مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وأعرب أردوغان عن ثقته بأن تبشر هذه الزيارة التاريخية بعهد جديد من الأخوة بين السودان وتركيا، وهنأ الشعب السوداني بالسنة الهجرية وبعيد القوات المسلحة السودانية الموافق 14 أغسطس/ آب.

وأضاف: "وقفنا إلى جانب السودان بكل إمكانياتنا، حتى عندما فُرض عليه عقوبات ظالمه، وزرته عندما كنت رئيسًا للوزراء وعند توليّ الرئاسة (الجمهورية)، كانتا هاتان الزيارتين الرسميتين الأوليتين على هذا المستوى من تركيا".

وذكر الرئيس التركي أن حكومته خلال زيارته إلى السودان عام 2017، أضفت الطابع المؤسساتي على التعاون الثنائي من خلال رفع مستوى الشراكة الاستراتيجية.

وأشار إلى أن مباحثات اليوم (مع البرهان) تناولت العلاقات الثنائية بكافة جوانبها، مبينًا أن السودان تشهد مرحلة تغيير شاملة وهامة منذ العام 2019.

أكد أن البرهان تولى مسؤولية صعبة في مرحلة حرجة، وقال: "عازمون على تسهيل المرحلة الشاقة عبر الوقوف بجانب الشعب السوداني الشقيق وحكومته وعلى مواصلة علاقاتنا في أجواء من التضامن".

وبيّن أن السودان سجل نجاحا كبيرا بقيادة برهان والحكومة الانتقالية، مبينًا أن تركيا تراقب بسرور النجاحات التي حققها السودان في الفترة الأخيرة في المجالين الاقتصادي والتجاري.

وأعرب أردوغان عن ارتياحه لإلغاء الديون المتأخرة للبنك الدولي وبنك التنمية الإفريقي وصندوق النقد الدولي عن الخرطوم، وإعادة دمج البنوك السودانية في الأنظمة المصرفية الدولية.

وأشار إلى افتتاح "بنك الزراعة" التركي فرعًا له في الخرطوم العام الفائت، لافتًا إلى أنه أول بنك حكومي تركي في القارة الإفريقية، يساهم في تسهيل التعاملات المالية والمصرفية المتبادلة.

وشدد أردوغان على أن بلاده ستواصل الزخم الذي أكسبته خلال الأشهر الأخيرة في العلاقات الثنائية والاتصالات رفيعة المستوى مع السودان.

وأردف: "اليوم وقعنا قرارات هامة، واتفقنا على إحياء أنشطة لجاننا المشتركة بين الوزارات واللجنة الاقتصادية المشتركة التابعة لمجلس الشراكة الاستراتيجي رفيع المستوى، وأكدنا عزمنا على تطوير تعاوننا في كافة القطاعات على رأسها الطاقة والتعدين والزراعة والصحة والتمويل والمصارف والصناعات الدفاعية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *