جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

أخر الأخبار

عالمية

على خلفية اتهامه بافتعال حرائق الغابات.. زعيم المعارضة التركية يدعي على كاتب مؤيد لأردوغان

 رفع زعيم المعارضة في تركيا رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كيليتشدار أوغلو، دعوى قضائية ضد إبراهيم قاراجول، الكاتب التركي المقرب من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.


وقال جلال تشيلاك محامي كيليتشدار أوغلو، إن الدعوى القضائية ضد إبراهيم قاراجول رئيس تحرير جريدة يني شفق السابق، تتهمه بالافتراء وإهانة زعيم المعارضة في تركيا.

وأضاف المحامي تشيلاك، أن قاراجول ارتكب جريمة تحريض الناس على الكراهية والعداوة، وتم تقديم طلب لدى المدعي العام لرفع دعوى ضده، مطالبا بتعويض من قاراجول قدره 100.000 ليرة تركية.

وتأتي الدعوى القضائية، ردا على اتهام الكاتب حزبي "الشعب الجمهوري والشعوب الديمقراطي بالوقوف وراء حرائق الغابات التي تشهدها تركيا في الوقت الحالي".

وزعم قاراجول في منشور على حسابه الرسمي على "تويتر"، أن "ما يفعله كيليتشدار أوغلو يضر بالأمن القومي لتركيا، فهو متآمر في خطة قذرة مع حزب الشعوب الديمقراطي".

واعتبرت صحيفة "زمان" التركية المعارضة، أن "قاراجول تعمد تحريف إسم أكبر أحزاب المعارضة للربط بينه وبين الإنفصالين الأكراد، وقال إن حزب الشعب الكردستاني تحرك جنبا إلى جنب مع حزب العمال الكردستاني في حرائق الغابات".

وأضاف قاراجول أن "هناك تحالفا قذرا يجمع بين الحزبين "في إشارة إلى التحالف الانتخابي غير الرسمي بين حزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديموقراطي الكردي".

وعقب نشر هذه التدوينة، شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة غضب، ما دفع قاراجول لحذفها من على حسابه.

وأظهر إرين إردام، عضو مجلس إدارة حزب الشعب الجمهوري، أقوى رد فعل على قاراجول. وقال إردام: "يكفي إلى هذا الحد! ليبتليك الله يا إبراهيم! ستدفع ثمن كذبك وافتراءاتك في المحاكم".

وأضاف أردام أنه سيرفع الأمر إلى القضاء، وسيجعل مثل هؤلاء يدفعون ثمن كل افتراء مشابه في محاكم مستقلة، منهيا كلامه بعبارة "عار على من يطعمكم".

وتوجه الحكومة أصابع الاتهام في مسألة حرائق الغابات لحزب العمال الكردستاني.

واعتبرت المعارضة التركية الاستجابة الحكومية غير متناسبة مع حوادث حرائق الغابات التي تتكرر سنويا، وقال كمال كيليتشدار أوغلو زعيم حزب الشعب الجمهوري لأردوغان: "ليتك اشتريت طائرات إطفاء بدلا من طائراتك الخاصة".

من الجدير ذكره، أن الحرائق اندلعت في 7 مقاطعات تركية، هي أضنة، وقيصري، وأنطاليا، وكوتاهيا، وموغلا، ومرسين، وعثمانية.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *