جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

أخر الأخبار

كورونا ،

دراسة: 27% ممن تتراوح أعمارهم بين 19 و29 عاما عرضة للوفاة بكورونا متفرقات

 شمس اليوم نيوز :




كشفت دراسة علمية حديثة، أُجرِيَت في بريطانيا، أن 27% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و29 عاماً، والذين دخلوا المستشفى وهم يعانون من شكلٍ من أشكال التلف في الكبد أو الرئتين أو الكلى أو إعاقةٍ دائمة في الوظائف الحيوية قد يُصابون بفيروس كورونا المستجد أو قد يتعرضون للوفاة جراء الاصابة بكوفيد.

فيما أظهرت دراسة منفصلة أن 14% من المرضى بكورونا دون سنِّ الأربعين الذين قُبِلوا في وحدة العناية المركَّزة قد تُوفوا، مقارنةً بـ31% من جميع الأعمار، بحسب ما نشره موقع The Conversation الأسترالي،  أمس الجمعة 6 أوت 2021.

هذه الدراسات تثبت أن الشباب وصغار السن ليسوا محصنين من الإصابة أو الوفاة بكوفيد-19.

ولا يعد العمر العامل الوحيد الذي يؤثِّر على نتائج الإصابة بكورونا، فالإصابة بمرضٍ مزمنٍ ترتبط بارتفاع احتمالية الإصابة بأمراضٍ أشد والوفاة.

أما بالنسبة للأشخاص الأصغر سناً الذين لا يعانون من أيٍّ من الأمراض، فقد تكون النتائج خطيرة للغاية أيضاً في حال إصابتهم بكورونا.

وتحدّث موقع The Conversation الأسترالي عن واقعة الموت المأساوي، لشابٍ يبلغ من العمر 27 عاماً من مدينة سيدني الأسترالية كان مصاباً بكورونا، وذلك في أعقاب وفاة امرأة تبلغ من العمر 38 عاماً، متأثِّرة بالفيروس خلال الشهر الماضي.

وأشار الموقع إلى أن الفئة العمرية من 30 إلى 49 عاماً مثَّلَت أكبر عددٍ من حالات الاستشفاء من كوفيد-19، حيث قُبِلَ 45 شخصاً في الثلاثينيات والأربعينيات من العمر (26% من إجمالي حالات دخول المستشفيات بسبب كوفيد)، وذلك في ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، بين 13 جوان و17 جويلية.

فقد قُبِلَ نحو 13 شخصاً يبلغون من العمر 49 عاماً أو أقل في وحدة العناية المركِّزة، وهو ما يمثِّل 36% من إجمالي المقبولين في وحدة العناية المركَّزة، وكان أصغرهم مراهقاً.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *