جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

أخر الأخبار

صحة

الجزائر تستعد لرفع وتيرة التلقيح على المستوى الوطني

 

أكد المدير العام لمعهد باستور فوزي درار، أن وتيرة تلقيح المواطنين ضد وباء كورونا ستعرف ارتفاعا خلال شهر أفريل الجاري، مؤكدا أن استقرار الوضعية الوبائية في البلاد، واستلام كميات أخرى من اللقاحات سيسمحان بمواصلة هذه العملية بوتيرة متسارعة.

أوضح المدير العام لمعهد باستور البروفيسور فوزي درار، أن النسق العام لحملة التطعيم الوطنية ضد فيروس كورونا بالجزائر سيعرف ارتفاعا خلال شهر أفريل الجاري، استجابة للاحتياجات الوطنية التي تتطلب توسيع عملية التلقيح وذلك عبر وتيرة أكثر سرعة.

في السياق، ذكّر درار بأن الجزائر كان لها الشرف، تحت إشراف ومتابعة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لإطلاق عملية التلقيح ضد الفيروس قبل ما يزيد عن الشهرين، مؤكدا أن العملية ستتواصل طيلة أيام السنة وفق البرنامج المسطر من طرف وزارة الصحة، أين يشمل ذلك تلقيح أكبر عدد من المواطنين. وفيما يتعلق بالوضع الصحي العام بالوطن، أبرز مدير معهد باستور أن الوضعية الوبائية مستقرة إلى أبعد الحدود، خاصة بعد توقعات الوزارة الوصية التي طرحت إمكانية التوصل إلى مناعة جماعية بالنظر إلى عدد الإصابات التي استقرت منذ فترة، وكذا بعد النتائج التي كشفت عنها الجمعية الوطنية الجزائرية لعلم المناعة، والتي تم التوصل من خلالها إلى أن أكثر نصف العينة أصيبوا بوباء كورونا، ولم تظهر عليهم أعراض الفيروس، وهو ما يرجّح احتمالية اكتساب الجزائريين للمناعة التي تفسّر تراجع حالات الإصابات مؤخرا، واستقرارها في معدلات منخفضة، وهو المسعى الذي يتم العمل عبر مجموعة من البروتوكولات والإجراءات، في أوّلها تسريع حملة التطعيم.

من جهتهم، أشاد ممثلو منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية وكذا منظمة الأمم المتحدة للطفولة بالجهود التي تبذلها الجزائر لمكافحة وباء كورونا، منوهين بالتعاون الدولي الذي تشارك فيه الجزائر منذ أشهر في إطار مكافحة هذه الجائحة التي تضرب العالم.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *