جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

تابعونا عبر تويتر

أخر الأخبار

اخبار ،سياسةاخبار ،ليبياأخبار ليبيااخبار ليبيا

الدبيبة: ندرس كافة الاتفاقات مع تركيا واليونان من منظور مصالح ليبيا

 

ليبيا- أشاد رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة بالدور الإيجابي الذي لعبه قادة اليونان السابقون والحاليون لرسم وتطوير علاقات التعاون بين البلدين.

إشادة الدبيبة جاءت خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي جمعه برئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس في العاصمة طرابلس والذي تابعت مجرياته صحيفة المرصد، وفيه ثمن دور رئيس الحكومة اليونانية الأسبق كونستانتين ميتسوتاكيس -وهو والد رئيس الحكومة الحالي- لتطوير الشراكة بين ليبيا واليونان.

وأضاف الدبيبة أن هذه الشراكة المتميزة تم رسمها في سبعينيات القرن الماضي، مع الأمنيات في أن يتم إعادتها إلى سابق عهدها وفق المصالح المشتركة بين البلدين؛ لأن ليبيا تربطها علاقات ودية مع اليونان، مع وجود بعد تاريخي للعلاقات الثنائية من النواحي السياسية والثقافية والاقتصادية والإنسانية.

وشدد الدبيبة على مساعي إعادة العلاقات الديبلوماسية ورفع تمثيلها وفق المصالح المشتركة بين البلدين، كاشفًا عن مباحثات قيمة ومحط تقدير من جانب ليبيا أجراها مع ميتسوتاكيس حول إعادة افتتاح السفارة اليونانية في العاصمة طرابلس، لتقديم الخدمات القنصلية وأهمها منح التأشيرات من داخل البلاد.

وأضاف الدبيبة أن المباحثات تضمنت فتح المجال الجوي بين الجانبين والتعاون في ملف الصحة وتبادل الخبرات في المجال الصحي، متطلعًا لتعاون أكبر بين ليبيا واليونان في المجال الاقتصادي، وتفعيل كافة الاتفاقيات في مجال الطاقة والتجارة البحرية والتعاون السابق في مجال التدريب العسكري لاسيما البحري منه.

وفيما يخص الاتفاقية المبرمة مع تركيا حول تحديد المنطقة الاقتصادية البحرية الخالصة، أشار الدبيبة إلى أهمية مساهمة أية اتفاقية في وضع الحلول المناسبة لحفظ حقوق الليبيين واليونانيين والأتراك، مع الاستعداد لتشكيل لجان مشتركة بين ليبيا واليونان لاستئناف مفاوضات ترسيم الحدود البحرية.

وأضاف الدبيبة: إن المفاوضات تشمل تحديد المنطقة الاقتصادية الخالصة لكلا البلدين بين جزيرة كريت وليبيا، في ظل المساعي لبناء علاقات أساسها حسن الجوار والاحترام المتبادل ومد جسور التعاون بين ضفتي المتوسط الذي نسعى دائما لجعله بحر سلام.

وبين الدبيبة أن حكومة الوحدة الوطنية تعمل علاقات مثمرة مع الجميع؛ خاصة الدول الإقليمية ودول البحر المتوسط التي تجمعها بها مصالح مشتركة وفق الاحترام المتبادل، وبما يضمن مصالح ليبيا وسيادتها، فيما تبحث البلاد عبر الاتفاقات عن مصالحها شأنها شأن ما تبحث عنه الدول الأخرى.

واختتم الدبيبة تصريحاته بالتأكيد على مساعي ليبيا لدراسة كافة الاتفاقات المبرمة خصوصًا منها التركية واليونانية مع ليبيا، وفقًا لمنظور مصالحها ومصالح شعبها أولًا، ومن ثم تنطلق إلى مصالح جيرانها وشركائها في الإقليم أو من هم في المنطقة بشكل عام.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *