جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

شريط الأخبار

وطنية

تونس : الاعلامي سمير الوافي المشيشي سافر إلى فرنسا لزيارة ابنه المريض...

شمس اليوم نيوز:



على اثر الصورة التي تم تداولها  على صفحات  التواصل الاجتماعي والتي تفيد مغادرة رئيس الحكومة التونسي  هشام المشيشي إلى الخارج لقضاء رأس السنة الإدارية وتتالت التأويلات والتعليقات كيف يغادر ويترك البلاد في وضع صحي شديد الخطورة لكن هذه الانتقادات ثبت عدم صحتها التأكد أن رئيس الحكومة سافر إلى فرنسا لزيارة ابنه المريض وليس للتنزه او زيارة غير معلنة وقد علق الإعلامي سمير الوفاء على النقد اللاذع الذي تعرض له المشيشي واستنكر في تدوينة له 

 الهجوم على رئيس الحكومة قبل معرفة الحقائق، خاصة أنّه سافر في رحلة عادية وانتظر مع الناس في المطار ولم يطلب حتى سيارة السفارة لتنتظره هناك.

وصرح الوافي: ''البعض تسرعوا في التعليق على الصور كالعادة...وهي نفس الصور التي كانت تبهرهم وتثير اعجابهم عندما يشاهدون فيها ميركل ألمانيا في القطار...أو ترودو رئيس حكومة كندا في المترو...أو رئيس وزراء بريطانيا على دراجته''.

وختم الوافي تدوينته بـ : ''أنتظر المزيد من الوقت الكافي لنحكم له أو عليه...لكن بساطته ليست مفتعلة وتواضعه ليس مصطنعا...وتعففه عن مظاهر السلطة وامتيازاتها حقيقي...فالرجل رغم أنه لا يستعرض ذلك في الإعلام...ما يزال يقيم مثلا في بيته البسيط الموجود فوق دار والديه في الضاحية الجنوبية للعاصمة...ورفض الانتقال إلى الفيلا الفخمة الجديدة المخصصة لرئيس الحكومة في سيدي الظريف...والتي صرف عليها سلفه الياس الفخفاخ مئات الملايين لتكون جاهزة لاقامته...لكنه رحل قبل أن تنتهي الأشغال المكلفة جدا''.


الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *