جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

شريط الأخبار

وطنية

الدكتور الجلولي : الاجدر بتونس عقد صلح مع اصحاب الحسابات المصادرة بسويسرا

 شمس اليوم نيوز:



مجددا يعود ملف الاموال المصادرة بالخارج  والتي تقدر ب 170مليار الى الظهور على السطح اثر ما كشفه المحامين التونسيين المكلفين بالملف بسويسرا حول فقدان تونس اي امل في استرجاعها بسبب حلول اجل سقوط الحق في التقادم .

في هذا الخصوص اكد الخبير في النزاعات المالية والقانونية بجنيف الدكتور سامي الجلولي في مداخلة اعلامية له انه اولا على الجميع التمييز بين قرارات المصادرة الصادرة عن مجلس الامن الدولي وتلك الصادرة بمبادرة خاصة من بعض الدول كما حدث مع تونس حيث بادرت الكنفدرالية باتخاذ الاجراءات التحفظية اللازمة في الاموال المودعة لديها بالبنوك السويسرية بناءا على الفصل 184من الدستور التونسي.

ما هو ثابت طبقا لما كشفه الدكتور الجلولي ان السلطات السويسرية اعلمت السلطات التونسية بكل التفاصيل لكن يبقى عبء اثبات عدم مشروعية تلك الاموال محمول على الدولة التونسية وقد حاولت الترويكا اول الثورة استرجاعها لكنها فشلت حيث لا يكفي اصدار حكما قضائيا على شخص بالاختلاس بل يجب اثبات انها غير مشروعة وهي عملية معقدة وتقنية .

وافاد في سياق متصل انه مع نهاية مهلة قرار المصادرة السويسري لم يصدر الى الان ما يفيد تجديد قرار المصادرة وعليه من غير المستبعد رفع الحجر على هذه الاموال ولن يبقى للدولة التونسية ان ترفع دعاوى في الحجر امام القضاء السويسري.

وفي الحاصل كشف الدكتور الجلولي ان مواصلة النهج القانوني مكلف ومعقد والاجدر والانجع عقد صلح مع اصحاب الحسابات بسويسرا عبر البحث عن وسيط جدي يمكنه القيام بذلك.

اسماء وهاجر

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *