جاري تحميل ... شمس اليوم نيوز24/24

أخر الأخبار

شريط الأخبار

وطنية

هل تصريح مخلوف بتبرئة صاحب محتشد الرقاب غايته تميع القضية؟

 شمس اليوم نيوز:

أعلن رئيس كتلة ائتلاف الكرامة في تصريح إعلامي له انه تم تبرئة فاروق الزريبي صاحب محتشد الرقاب من التهمة المنسوبة اليه وفي الحقيقة هذه المعطيات خاطئة ولا نظن ان سيف الدين مخلوف صرح بها بصفة اعتباطية بل انه تعمد ذلك قصدا للتلاعب بالراي العام وتميعا لقضية ذات أهمية قصوى باعتبارها تشكل اعتداءا صارخا على الطفولة وتدمير ممنهج للفطرة السليمة لاطفال انقطعوا عن الدراسة وخضعوا الى دمغجة مكثفة تقطع علاقتهم بالواقع وانتهكت اجسادهم في السخرة وفي الاعمال الشاقة استعدادا للقيام لاحقا بالاعمال الارهابية. الحقيقة ان الحكم الصادر ضد صاحب محتشد الرقاب هو حكم ابتدائي بعدم سماع الدعوى وسيقع استئنافه من طرف النيابة العمومية كما ان هذا الأخير لديه3قضايا وهي قضية الاتجار بالاشخاص والتي حكم فيها ابتدائيا بعدم سماع الدعوى وقضية تبيض الاموال التي لازالت جارية لدى القطب المالي وقضية الزواج على غير الصيغ القانونية التي ادين فيها بسنة سجنا ثم تم الحط من العقوبة الى خمسة أشهر سجنا مع خطية مالية له ولشريكتهً.

مع الإشارة ان احد المحفظين بمحتشد الرقاب أدين بعشرين سنة سجنا ثم بعشر سنوات لتبلغ اجمالي الأحكام في شانه ثلاثين سنة لاغتصابه طفلين . قضية محتشد الرقاب قضية رأي عام تحولت الى قضية دولة خاصة وان تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي بعد أسبوع من الكشف عن المحتشد اصدر بيانا حول الحرب على الاسلام في تونس والجزائر الى متى السكوت كشف بما لايدع مجالا للشك ان محتشد الرقاب هو صورة مصغرة لما يحاك في ليل من عمليات تدمير ممنهجة للأطفال حتى يكونوا في المستقبل مشروع انتحاري او مقاتل في تنظيم داعش . وللتذكير فان وقائع محتشد الرقاب تعود الى شهر جانفي 2019 عندما كشف برنامج الحقائق الاربع على قناة الحوار التونسي ما يجرى في رحاب هذه المدرسة القرانية إذن وكيل الجمهورية بفتح بحث في الغرض وتنقلت وحدات أمنية على عين المكان رفقة مندوب حماية الطفولة وأخصائيين نفسانيين على عين المكان ليكتشف حقيقة مايعيشه هؤلاء الأطفال مبيت لا يستجيب لأدنى مقومات النظافة والسلامة".

هاجر واسماء 

 

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

إتصل بنا

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *